رياضة

بعد 172 ساعة من الانتظار.. خيبري النصر يحتفل أخيراً

احتفل عبدالله الخيبري لاعب النصر السعودي بأول هدف في مسيرته الرياضية يوم الثلاثاء بعدما سجل هدف فريقه الثاني في مرمى أبها ضمن ربع نهائي كأس الملك.

وأحرز الخيبري هدفه الأول مع النصر والأول في مسيرته الرياضية التي بدأت قبل نحو 6 أعوام بعدما أحرز هدف النصر الثاني في مرمى أبها عقب مرور 20 دقيقة من بداية المواجهة.

وظهر الخيبري للمرة الأولى على مستوى الكبار في فبراير 2017 عندما كان لاعباً مع نادي الشباب أمام الخليج بلقاء انتهى بالتعادل 1-1، وبعدها خاض 30 مباراة في الدوري وواحدة بكأس الملك دون أي ينجح بهز الشباك، حتى انتقل إلى النصر في يناير 2019.

وبعد انتقاله إلى النصر، خاض لاعب الوسط الدفاعي 116 مباراة ببطولات الدوري وكأس الملك ودوري أبطال آسيا وكأس السوبر دون أن يحرز أي هدف لكنه في المقابل قدم 4 تمريرات حاسمة آخرها أمام الاتفاق في ثمن نهائي كأس الملك النسخة الماضية.

وعلى المستوى الدولي خاض الخيبري 5 مباريات مع المنتخب السعودي، وكذلك لم يستطع إحراز أي هدف.

وبعدما لعب 10326 دقيقة في الأعوام الماضية (ما يعادل 172 ساعة) احتفل الخيبري أخيراً بتسجيل أول أهدافه في مسيرته الاحترافية.

وكالات | العربية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى