🟣 بعد 11 سنة معاً.. كوبرا تنهي حياة مدربها السوداني بلدغة سامة بالسعودية

Advertisement


لقي شاب سوداني في العقد الثالث من العمر من سكان منطقة عسير، فجر مصرعه في غرفته الخاصة إثر تعرّضه للدغة سامة من أفعى من نوع “كوبرا”.

وتعرّض الشاب للدغة، عقب عودته إلى غرفته بعد انتهاء فترة عمله وعروضه أمام الجمهور في حدائق المنطقة، حيث قام بعرض مباشر مع الأفعى أمام متابعيه على وسائل التواصل الاجتماعي.

وغدرت الأفعى السامة بالشاب ولدغته، بعد 11 عاماً قضياها سوياً يجمعهما الشغف والسعي لكسب الرزق، وبالرغم من استغاثته بزملاء سكنه فإنه فارق الحياة في مستشفى عسير العام بعد انتشار السم في جسده.

Advertisement

Comments are closed.

//dooloust.net/5/4671860 https://jouteetu.net/pfe/current/tag.min.js?z=4671859