الحاصل نيوز
مقالات

الي الوزير خالد عمر يوسف

Advertisement

حاطب ليل || عبداللطيف البوني

(1)
حتى يوليو المنصرم ، وهو مؤشر اقتصادي في حالة ارتفاع معدلات النمو. في هذه الأيام بدأ الجزيرة يفيض بالخضروات مثل العجور والبامية والملوخية والبطيخ ، وفي الطريق الطماطم والفلفلية والأسود ، مؤشر التضخم في معدله ، فاليوم (العلينا دا) تركه المزارعون في عرقه لتأكله البهائم ، ومع ذلك لمعم المواطن لا في الجزيرة بهذا الرخاء ، وهذا راجع أسباب ليس من السبب في الترحيل الذي لا يكلف أكثر من (5٪) من سعر التكلفة ، إنما بسبب الإجراءات الإدارية وعراقيل الطريق التي تضعها الدولة ، ولكن الأهم القبيلة السماسرة الذين أصبحوا إمبراطوية.
(2)
لم يتم إنشاء أي سوق في العاصمة في خارطة ، وهي منشأة في العاصمة الوطنية ، قرابة العشرة ملايين ، وروع ، الجزيرة في طرف العاصمة الجنوبية ، غير جاهزة للسوق الجاهزة في التركيبة المحصولية ؟، لو تم تخصيص القسم الشمالي فقط مع بقية أراضي ولاية الخرطوم لإنتاج الألبان واللحوم والصورة البستانية من خضروات وفواكه لسكان العاصمة لكان حال هذا القسم ، ولكان حال السكان في العاصمة غير ، لكن قل يا صاح كيف يمكن أن تنفذ مثل هذة الأفكار الجميلة والقليلة في نفس الوقت ، وكل أهل السودان مشغولون بالفارغة ومقدودة ، وعاملين فيها أعظم شعب سياسي في الدنيا وأكبر منتج للثورات ، مع التنمية الاقتصادية الثورة الحقيقية لو كنا نعلم.
(3)
دعونا التفكير في التفكير المستقبلي فـ (نحن دفاع) ، لأننا في واقعنا البائس ، فالآن العجور والبامية تترك في عروقها للحيوانات ، هذا هو مصير البطيخ الذي يغزو العاصمة الآن ، الطماطم ، الطماطم ، الطماطم ، الطماطم ، الطماطم ، والهجوم. تلعب أكثر من خانة في المائدة. كيف يمكن أن تصل هذه المنتجات للمستهلكين في المستقبل؟ قانون مجلس الوزراء مجلس الوزراء مجلس الوزراء مجلس الوزراء مجلس الوزراء مجلس الوزراء مجلس الوزراء مجلس الوزراء مجلس الوزراء مجلس الوزراء مجلس الوزراء مجلس الوزراء في حالة الركود إلى الركب في الركب في الركب. تفسير هذا القانون في القرآن الكريم ، اقرأ اقرأ اقرأ القانون على هذا القانون ، وصالح الزوار ، وصالح السياحة ، وضباط الصحة ، وضباط الأسواق المركزية. قدرة عالية على تدبيج التقارير الزائفة التي تنتمي مصالحهم الذاتية… خالد أعمل رايح.

قروبات صحيفة السوداني
Advertisement

Related posts

عطية بادي يكتب: مفاصلة القحاته …

الملاعب ازمة سببها اتحاد برقو

إذ قال لقمان ..

1 comment

Comments are closed.