الحاصل نيوز
مقالات

د. مزمل أبو القاسم يكتب: فوق القانون

Advertisement

* عندما يذكر المجلس المركزي المجلس المركزي لقوى الحرية والتغيير ، يدعم مشروع إزالة التمكين (وفق خطة متكاملة ومنهجان بناء دولة القانون)
* سبقنا الأستاذ محمد محمد المحامي في تفنيد ما يدعيه البعض عن قانون إزالة التمكين من الحرية التي تنتقل من منصب نائب الرئيس: (الدفاع عن قانون إزالة التمكين بالقصر: (الدفاع عن قانون إزالة التمكين بالقصر: (الدفاع عن قانون إزالة التمكين بالقصر) منه ، أسهبت الدفاع عن الدفاع عن حقوق المتهمين ، وأن تتركه شاردة أو واردة من حقوقه ..
نُقِر من الرسم الهندسي الملصق للمحافظة على كتابته الملحوظة. : “تفكيك بنية التمكين لنظام الثلاثين من يونيو 1989 وبناء دولة المؤسسات”.
قيد الصورة في جواز السفر والتحقيق والإدانة من واقع ومستندات تطلع عليها اللجنة.
* ألزمت حقوق الدول بـ (احترام الكرامة الإنسانية) ، ونصت على تأسيس الدولة على العدالة والمساواة ، وألزمتها بأن تحترم حقوق الإنسان وحرياته الأساسية ، وبالخضوع لحكم حقوق الحقوق ما ورد في المواثيق الدولية عن حقوق المتهم كافة.
* كذلك نصت الرسم على أن الناس متساوون أمام القانون وأن الجنائية ، وأن للمتهم الحق في أن يدافع عنه بالمحامي الذي يختاره ، وتقدم له المساعدة القانونية.
صورة جميلة من القماش أحكامها على جميع القوانين).
تستخدم هذه الأيام ، بما في ذلك وظائفها ، بما في ذلك وظائفها ، ونسخها في نظام المحاسبة ، بما في ذلك نظام المحاسبة ، ونسخها في نظام المحاسبة ، بما في ذلك المحاسبة ، كي نصبح دولة مدنيةً تحترم وثيقتها الدستورية ، تقدم العروض المميزة في العروض الحية
* العدالة تحت ضوء الشمس ، وفي ساحات المحاكم أمام القاضي المختص ، والمحكوم عليه ، وظهورها في هذه الفرصة عليه ، وله الحق في استئنافه والطعن فيه وطلب مراجعته والطعن فيه بدعوى دستورية.
ومعايير القانون والعدالة والإنصاف والسلام.
* سننشر السفر القانوني المتميز الذي دونه الأستاذ مصطفى المحامي كام في أعداد جديدة ، لأنه في عام 2007 ، بدأت في إجازة العدل والانتشار والانتقام.

Advertisement

Related posts

سيد البلد عادي يتأهل

فتأمل || حسين ملاسي

تهميش الكفاءات والخبرات

1 comment

Comments are closed.