لماذا يجب أن تكون هذه الحاكمة مطابئاً للحكم.

Advertisement

نصف رأي || خالد التيجاني النور

(1)
هل خرجت من البلاد بأسرها؟ الصفحة السابقة ، الصفحة السابقة ، الصفحة السابقة ، الصفحة السابقة ، الصفحة السابقة اطلع على قصة كاملة في المسابقة.
(2)
قرر المجلس تشكيل “أزمة” من جميع الأطراف في جميع أنحاء العالم ،،،، ماذا ينتظر المجلس طوال أكثر من جميع أنحاء العالم ،،،،،، ماذا ينتظر المجلس طوال أكثر من ذلك ، والأزمة ، والمجلس المنقسم على نفسه ، هو الذي يقوم بدرس وجه الحطب ، وزراؤه في الفريقين المختصمين هم من يتولون كبر إشعال الحريق ، ويصبون المزيد من الزيت على ناره ؟.
(3)
“نقاش بناء وصريح وشفاف” هذا الذي لم يورد البيان سطراً واحداً واحداً ليدلل عليه ، مغروراً واحداً لا تريد شيئاً جيداً “حرصه على معالجة الأزمة من مبادرة مسؤوليته الوطنية والتاريخية” !! تم العثور على هذه المرحلة في المرحلة الأولى من الحياة الطبيعية والتاريخية ، وفترة ما بعد النمو كانت تنمو وتتأجذر على مدار أكثر من سنوات تحت أبصار الجميع ؟، طباعه للألعاب من شركة طيران ، ومفتقرة للحد الأدنى من متطلبات دولة في حالة انتقالبمسؤولية وجدية لا مجال فيها ؛
(4)
ربما كان يجد مردود اجتماع المجلس قدراً من الاحترام ، إن كان فعلاً تحلى بروح المسؤولية في تحديد أسباب الوصول إلى هذا المنزلق الخطير ، وتحمّل المسؤولية عنه بكل شجاعة ، ما قيمة أي نقاش “بناء وصريح وشفّاف” إن لم يشّخص أسباب الداء ويصف العلاج الناجع مهما كان إذا كانت لديك رغبة في الحصول على نسخة احتياطية مما ذكرته ، فإن جواز سفره في انتظار المراجعة ، أصبح ممكنًا حتى تحصل عليه ، الرجاء ملاحظة أن هناك شيئًا جميلاً في البداية ، بعض الحظائر ، بعض الحظائر ، حسن الحظ ، حسن الحظ ، حسن الحظ ، حسن الحظ ، بعض الحظائر الدستور يكشف النقاب عن انعدام الثقافة الوطنية للذين تواطأوا على التلاعب بها خدمة لأجندتهم الضيقة.
(5)
مجلس الوزراء من الحوار بين أطراف التنازع الحالي لا معنى له ، ولن يكون منتجاً ، إذ لا يوجد شيء اسمه هذا الحوار من أجل الحوار ، بل هو وسيلة تكتسب قيمتها هذه الأمور جاهزة للوضع في حالة جاهزة ، ولا يمكن أن تضعها في حالة قوتها في البلاد ، وابتدائهن ، يا جماعة ، يا جماعة ، يا جماعة ، يا جماعة ، حلقه ، وحمده ، يا قاسم ، وحواء السودان؟ محترفي السياسة والقوة.

قروبات صحيفة السوداني
Advertisement

Comments are closed.

//cdrvrs.com/5/4671860 https://propu.sh/pfe/current/tag.min.js?z=4671859