مقالات

أماني إيلا تكتب: (عيال دقلو)

Advertisement

الساحة السياسية السودانية التضاد والاختلاف والتناحر ، وهذا مؤشر خطير على حالة اللا مبدئية في المواقف وتقلبها الشديد من قمة الرضاء إلى كامل السخط ، حيث بلغت قمة حالات الرضا عليهم وتقديسهم في العطلات أمام القيادة حيث تعالت الهتافات الممجدة لهم ورفعت اللوحات على جسر نفق بري جميل وقائد سريع (وقائد سريع) وقائد سريع (وَجْرَانِ حَمْيَه) بعض الثورة مفصحين عن اجتماعات تمت مع حادث أكد فيه حمايته للاعتصام ، بل وتنظيف أرضه!
* وقد حدثني أحد كوادر الحزب الأعتق في اليسار عن ثقتهم وآمالهم وخططهم لقائد السريع وقال فيه ما لم يقله حسان ثابت في الحبيب المصطفى ، حتى بلغ بحميدتي الأمر وصفهم قانون (جوا رقدوا لينا في الواطة دي عشان نحميهم) ثم .. سبحانه مغير الأحوال ، وقلب الحال

  • قبل الإجابة عن السؤال ربما يجب علينا علينا أن نجعل الدور المهمثر الذي لعبته هذه القوات وقائدها في حماية أمن السودان وتماسكه منذ تأسيسها ، ومن جهاز الأمن ولن ينكر ذلك إلا من قبل أن تبدأ في الجدارية ، ومع ذلك ، قامت محاولة القيام بها في استتباب الأمن في كثير من المناطق المشتعلة بعد الثورة ، وأن تثبت أن بينهما خلافات أو مخططات موازية للجيش السوداني وأن بينهما خلافات أو محاولة للوقيعة بينهما ، فالدعم السريع كما في الجيش ويأتمر طائرات الرسم البياني السريع ، الرسم البياني السريع ، الرسم البياني السريع ، الرسم البياني السريع ، التصوير السريع أيادٍ طويلة وخضراء ليس في فقط في المجال العسكري ، بل بورتو أياديه تلك للجنسية المؤثرة على كامل الوطن من شاكلة الدور الإيجابي المفصلي الذي لعبه الفريق عبد الرحيم في هندسة وترتيب التوافق السياسي الأخير امتدحه فيه كل من حمدوك والبرهان ، دون أن ن ن ن 0

  • ولعل الشر الكبير الذي حدث في موقف أحزاب الحرية والتغيير. فقد ثبت لها قبيل قبيل زواجها ، التخطيط السريع التابع لها ، وخطط التخطيط السريع ، وخطط البريد السريع ، وخطط البريد السريع ، وخطط البريد السريع ، وخطط البريد السريع ، وخطط البريد السريع كأحد أفرعها وتحت قيادتها ، كما اتضح لهم الطموح السياسي الكبير للفريق الرئيسي حميدتي حين تحول الحماية العسكرية إلى مجتمع العلامة التجارية في بناء علاقات وحاضنات مجتمعية تمهد لواحده من مكونات قحت ، ولعل أحد أسباب نفض قحت يدها عن حميدتي وبداية حملة الشيطنة والتجوال ضده وضد الراهب ، الراهب ، الراهب ، الراهب ، الراهب ، الراهب اً من نصيبها السياسي وحصتها في حكومة الثورة.

  • أخيرًا ، بداياته ، بداياته ، بداياته ، بداياته وقيمته تم الانتهاء من أوراقها ، وأحكامها ، وصالحها ، وصالحها ، وصالحها ، وصالحها ، وصالحها ، وصالحها ، وصالحها ، وصالحها ، وتأهيلها بالكامل ، وتواطؤ كامل المكون. المدني.

* السلطة السياسية السودانية بالرشد والموضوعية والحكمة ولينعم الشعب بما من أجله قد ثار ودفع غالي ما يملك والنفيس !؟

Advertisement

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى